الاخبار

 
 

 

الأمين العام للمجلس القومي لرعلية الطفولة يشرف اختتام مبادرة تدريب أفلام الأطفال

أختتمت مبادرة تدريب أفلام الأطفال في نسختها الثانية، مساء الأربعاء17/8/2016  بفندق القراند هوليداي فيلا   في نسختها الثانية، وهي مبادرة  لسد ثغرة كبيرة في مجال تدريب الاطفال علي العمل الابداعي في مجال السينما وتوفير منبر للاطفال للتعبير عن همومهم واحلامهم عبر الفن السابع..
تم اختيار 14  فلما لهذا الموسم ( الهبوط الى الحياة) للمخرج محمود عبدالله الذي تدور تفاصيله حول  رحلة بحث احد الاطفال عن السعادة المفقودة وسط اسرته، وفيلم (منحة) للمخرج طه عثمان طه حيث تدور احداث الفلم عن مجتمع بسيط من طفل بسيط الى نجاح كبير ينعكس على والدته، (العجلة) للمخرجه نوار خالد تحكي قصة الفلم عن مشاكل الزواج المبكر وما يترتب عليه من اثار، وفيلم (لم لم يسر) للمخرجه آمنه عبد الغني الذي سردت من خلاله  تعلقها بالقطار ،بالاضافة لفيلم ( نساء الزير) للمخرجه تسنيم مغواري ودارت تفاصيله عن رحلة صناعة الازيار بالطرق التقليدية، وفيلم (انها مشكلتي) للمخرجه صفاء ارو الذي جسد تفاصيل ما ينتج من انفصال الوالدين ومردود ذلك علي الطفل،  (ود المك) للمخرجه مآب ياسر، وهي توثق من خلاله. لحياة خالها الذي فقدته بسبب الحرب - (الضوء المظلم) للمخرج حسام احمد و تحدث الفلم عن الاثار الناتجه عن المخدرات، (لدرداقة) الذي اخرجته  مريم سليمان حيت تدور احداث الفلم حول قصة طفل ياتي الى العاصمة بحثا عن عمل وتواجهه بعض المتاعب  - (الاستوب) للمخرجه نوران عبدالناصر تناول الفلم ظاهرة تسول الاطفال والمشاكل التي تواجههم وعكس صورتهم عن قرب  -(اختلاف) للمخرجه وفاء العاقب  الذي تدور قصته عن مرض التوحد ومعاناتها وعدم تفهم بعض الاسر، (لعب بلا ملعب) من اخراج عمرو المجاهد تحدث الفلم عن دور الملاعب المخصصه والمعاناة التى تواجه الاطفال، (لست عارا) اخراج عبد الوهاب عمر ، دارت احداثه حول  ظاهرة اغتصاب طفله الاثار النفسية المترتبة عليها،  وفيلم (هل سيبقى حلما) للمخرجه زينب الطاهر العربي والتي تحكي عن جامعه الخرطوم وتطلعاتها).
 وقالت أ. سعاد عبد العال الأمين العام للمجلس القومي لرعاية الطفولة أن المبادرة غير مسبوقة خاصة وانها عكست الكثير من القضايا التي تهم الطفل والناتجة عن المشاكل الأسرية وساهمت بشكل كبير في الإنفصال وإرتفاع معدل الطلاق.
مشيرة الى ان المبادرة جسدت الكثير من مواد قانون الطفل للعام ٢٠١٠  وخاصة الفصل  الخامس الذي ينص على اشراك الأطفال في قضاياهم وفي الشان العام، وأضافت ان الأطفال هم الأقدر على التعبير بمشاكلهم وهمومهم،و اكدت سعاد على ضرورة  الإستثمار  في الاطفال لأن نصف الحاضر وكل المستقبل، لافتة إلى أهمية الإرشاد الأسري وفتح مراكز للمقبلين على الزواج وتعريفهم بالمسؤلية تجاه الأسرة والأبناء، مؤكدة حرصها على الشراكات مع المجتمع المدني، واضافت ان مثل هذه الشراكات تستحق الدعم من كل القطاعات على المستوى الرسمي والشعبي والقطاع الخاص، كما اعربت عن شكرها لصاحب المبادرة مصعب حسونة واهتمامه بقضاياةالأطفال وانحيازه لهذه الشريحة الضعيفة القوية بأمكانياتها.

مازن حميدة

 

   

 

عدد القراءات: 565

   
 
 
 
 
القوانين والتشريعات
التقارير الوطنية
الاتفاقيات والمواثيق
السياسات والاستراتيجيات
التقارير الدولية
الدراسات والبحوث
الاصدارات
المطبوعات
الوظائف
 
 
 

قاعدة بيانات الطفولة

وزارة الرعاية والضمان الاجتماعي

وزارة الخارجية

معتمدية اللاجئين

الجهاز المركزي للاحصاء

التخطيط الاستراتيجي

المركز القومي للمعلومات

مفوضية العون الانساني

اليونسيف